تواصل معنا

نشرت

فى

قال محافظ البنك المركزي التونسي، مروان العباسي، الثلاثاء بتونس، “أن تونس ستتحصل على قرض من البنك الدولي بقيمة 500 مليون دولار (1250 مليون دينار) موفى جوان الجاري ستخصص لدعم موارد الميزانية. واضاف، على هامش إمضاء اتفاقية تعاون بين البنك والهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، إلى أن مجلس إدارة صندوق النقد الدولي سيجتمع موفى جوان للنظر في إمكانية الموافقة الرسمية على القسط الجديد من القرض الممدد والمقدر قيمته ب 259 مليون دولار (650 مليون دينار) وصرفه في بداية جويلية 2018 واعتبر العباسي انه بفضل هذه الموارد المالية سيتدعم احتياطي تونس من العملة الأجنبية ويرتفع 72 يوم توريد اي ما يعادل 10729 مليون دينار. وأضاف انه من المؤمل أيضا أن يتواصل المنحى التصاعدي لاحتياطي العملة الأجنبية من خلال العائدات السياحية المنتظرة وفق ما تم الإعلان عنه من توافد عدد كبير من السياح.

يشار إلى أن تونس من المنتظر أن تستقبل في كامل 2018 حوالي 8 ملايين سائح وفق تصريحات إعلامية لوزير السياحة سلمى الرقيق اللومي. وابرز من جانب آخر أن الوضع الاقتصادي العام بالبلاد اتسم بإشكال ارتفاع نسبة التضخم التي بلغت موفى ماي الماضي 7ر7 بالمائة مقرا بأن النسبة تعد عالية. ولاحظ بالمقابل انه لأول مرة منذ أربع سنوات تبلغ نسبة النمو في تونس 5ر2 بالمائة مؤكدا أن جودة النمو تغيرت ولم يعد مدفوعا بالاستهلاك فقط بل ان هذه النسبة متأتية أساسا من الاقتصاد الحقيقي المتمثل أساسا في الصناعات المعملية والتصدير مع العودة المرضية لقطاع السياحة.

ولم يقدم محافظ البنك المركزي تفاصيلا بشان موعد خروج تونس على السوق المالية العالمية لتعبئة مورد مالية بقيمة 1 مليار دولارمكتفيا بالقول “عندما يكون التوقيت مناسبا للخروج سوف نخرج على السوق المالية الدولية (…) فقد حصلت تطورات سياسية كبيرة في عدة مناطق من العالم” وصرح أن تونس غير متسرعة في الخروج على السوق المالية الدولية بل يتعين اختيار التوقيت الملائم والحصول على نسب فائدة مناسبة. يشار إلى أن آخر مجلس إدارة البنك المركزي أكد على أن الظروف ملائمة للخروج على السوق المالية الدولية. وبشان دور السياسة النقدية للبنك المركزي في هذا الظرف خاصة للحد من نسب التضخم أوضح أن البنك المركزي ليس المسؤول الوحيد عن ارتفاع التضخم بل هناك وزارات أخرى ذات طابع اقتصادي ملاحظا أن الإشكال يتعلق بالعرض والطلب في السوق المالية. واعتبر أن نسبة التضخم أعلى من سعر الفائدة أو ما يسمى بنسبة الفائدة الحقيقية السلبية. وهو ما يمثل فعلا إشكال وخلص إلى أن البنك المركزي يحرص على التدخل بالآليات الضرورية للحد من ارتفاع نسب التضخم.

أخبار

بعدحضورها المثير للجدل في برنامج “نهار الأحد” : رانيا التومي تردّ

نشرت

فى

بعدحضورها المثير للجدل في برنامج "نهار الأحد" : رانيا التومي تردّ

أثار ظهور الممثلة رانيا التومي في برنامج “نهار الحد مايهمك في حد ” جدلا واسعا وتعرضت رانيا إلى موجة من الإنتقادات والسخرية وردا على هذه الإنتقادات كتبت رانيا على حسابها على الإنستغرام :

متابعة

قسم الاخبـار

 

أكمل القراءة

أخبار

فضيحة / بالفيديو : تسريب مسجّل بين سمير الوافي وعلاء الشابي يصفان مريم بن مامي ب”العاهرة” والشقة بالبحيرة 2

نشرت

فى

فضيحة / بالفيديو : تسريب مسجّل بين سمير الوافي وعلاء الشابي يصفان مريم بن مامي ب"العاهرة" ومنزل lac 2

تداولت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل صوتي حصري بين الإعلامييْن سمير الوافي و علاء الشابي يتآمران فيه على الممثلة مريم بن مامي من أجل التحريض عليها وفضحها حيث وصفها الوافي ب”العاهرة”.

وعلقت بن مامي : هذا المعنى الصحيح كيف نقولو صحافة صفراء.. صحافيين آخر زمن. 

الفيديو

أكمل القراءة

أخبار

من الكواليس.. نحو سحب الثقة من رئيس الجمهورية !

نشرت

فى

من الكواليس.. نحو سحب الثقة من رئيس الجمهورية !

قال النائب عن قلب تونس عياض اللومي، خلال جلسة منح الثقة للتحوير الوزاري اليوم الثلاثاء 26 جانفي، أن الفصل 88 من الدستور يخول للبرلمان سحب الثقة من رئيس الجمهورية والشروع في إعفائه إذا تمسك برفضه في أداء الوزراء الجدد اليمين.

وهي ليست المرة الأولى التي يدلي فيها النائب عياض اللومي بمثل هذا تصريح، ومن يعرف اللومي عن قرب يدرك أن الرئيس السابق لمجمع المحاسبين لا يغرد خارج السرب وجكلامه موزون مثل الحسابات التي تولى التدقيق فيها لسنين.

ففي المقاهي السياسية خاصة في معسكر النهضة وقلب تونس والكرامة أصبح الحديث عن فرضية سحب الثقة من رئيس الجمهورية وتفعيل الفصل المتعلق بعزل الرئيس من خلال البرلمان بعد إرتكابه لخطأ جسيم واردا جدا وتحول الحديث من “الممكن المستبعد” إلى “الممكن المطروح”.. وحتى الإصلاح وجزء كبير من نواب تحيا تونس والحزام البرلماني بجميع مكوناته من مستقلين لن يكونو عقبة.

رفض أداء اليمين.. “الخطأ الجسيم” الذي ينتضره البرلمان

يبدوا أنه وفي غياب المحكمة الدستورية ورغم إجماع جميع أساتذة القانون الدستوري، يتجه قيس سعيد لعدم قبول أداء يمين الوزراء الجدد أمامه، وهو ما أكده لنا يوم أمس مصدر مقرب جدا من الرئاسة، فمن الممكن وحسب الكواليس أن يتم إستغلال هذا الخطأ وإعتباره بالجسيم والمرير لإجراءات عزل الرئيس عبر ثلثي البرلمان.. وقد تساعد الضروف الإقليمية في ذالك، فسعيد الذي وجد في فرنسا خير حليف له، لم ولن ينجح أبدا في نيل رضا الإدارة الأمريكية الجديدة، فالديمقراطيون عادة حلفاء وصناع مجد الإسلاميين، كما أن موقفه من التطبيع وخاصة الضجة التي أثارها تصريحه الأخير، لن تكون سندا له في نيل مودة الديمقراطيين.

حل البرلمان 

أكد يوم أمس ذات المصدر المقرب من الرئيس أن فرضية حل البرلمان هي الأقرب لذهن قيس سعيد حاليا، فالوضع الإجتماعي إنفجر، وهناك غضب وسخط على أداء المنضومة الحاكمة حسب ذات المصدر.

ولكن يبدو أن المخطط قد أجهض، بعد تطويق البرلمان أمنيا، وذلك إثر ورود معلومات تأكد نية المحتجين إقتحامه.. وكما أن المعلومات الأمنية المتوفرة تفيد بأن أنصار إئتلاف الرئيس هم من يتحركون في ذالك.. لنفهم بعدها إصرار نواب المعارضة على ضرورة سحب المدرعات من أمام المجلس. فعلى ما يبدوا كان المخطط بأن يتم إقتحام المحتجين لمبنى البرلمان لتكون بذالك ذريعة لرئيس الجمهورية ودفعه لمربع حل البرلمان.

أكمل القراءة

فيس بوك

إعلانات

أخبار عاجلة

أخبارمنذ 15 ساعة

بالصور / المنستير : مشعوذ أربعيني يستدرج الفتيات عبر الفايسبوك “لتفسير الأحلام” ثم يعتدي عليهن جنسيا

تمكنت الفرقة المختصة بالبحث في جرائم العنف ضد المرأة والطفل بالمنستير من القبض على شخص يبلغ من العمر 40 سنة...

أخبارمنذ 19 ساعة

سمير الوافي ينتقد الدكتور سمير عبد المؤمن بعد كشفه عن أسرار المرضى

  انتقد الإعلامي سمير الوافي اليوم الثلاثاء 26 جانفي 2021، تدوينة لدكتور سمير عبد المؤمن. ونشر الوافي صورة لتدوينة الدكتور...

أخبارمنذ 21 ساعة

اشتباكات بين المحتجين واعوان الامن في باردو

جدت اشتباكات بين مجموعة من المحتجين واعوان الامن في باردو بعد منعهم من التوجه نحو البرلمان للمطالبة باطلاق سراح الموقوفين...

أخبارمنذ يوم واحد

باردو: تعزيزات أمنية كبيرة وحالتي اغماء (التفاصيل)

تشهد ساحة باردو ومحيط مجلس نواب الشعب تعزيزات أمنية كبيرة تزامنا مع انعقاد الجلسة العامة لمنح الثقة للوزراء المقترحين من طرف رئيس الحكومة هشام المشيشي...

إعلانات

مقالات حصرية

Scroll Up