تواصل معنا

نشرت

فى

بسبب محاولة انتحار فاشلة فقدت الفتاة الشابة كاتي ستابلفيلد وجهها الجميل، لكنها قالت إنها استطاعت “العودة للحياة” بعد استبدلته بآخر حين خضعت لعملية زراعة وجه تاريخية، حسب مجلة “ناشيونال جيوغرافيك”.
وظهرت كاتي على غلاف عدد شهر سبتمبر من المجلة بعنوان “قصة وجه”، وفي الفيلم الوثائقي “وجه كاتي الجديد”.

وصارت الشابة البالغة من العمر 21 عاما، أصغر شخص في الولايات المتحدة يجري عملية زرع وجه، بعد مرور 3 سنوات على محاولة انتحارها الفاشلة، حيث أقدمت على إطلاق النار على نفسها في حمام منزل أخيها بولاية ميسيسيبي.

وتهدف العملية التي أجريت العام الماضي، إلى استعادة بنية ووظائف وجه كاتي، مثل المضغ والبلع والتنفس، كما تأمل الفتاة أن تستغل جراحتها التاريخية لزيادة الوعي بشأن الأضرار التي تخلفها محاولات الانتحار والقيمة الثمينة للحياة.

وأجريت العملية في مستشفى “كليفلاند” الشهير، واستغرقت حوالي 31 ساعة متواصلة من العمل، لإعادة ما يمكن من “جمال” وجه كاتي.

وتقول ستابلفيلد إن محاولة الانتحار جاءت بعد فشلها في مواجهة عدد من المشاكل العاطفية، مشيرة إلى أن الواقعة جرت يوم 25 مارس 2014، حين كان عمرها لا يتجاوز 18 عاما.

ولا تتذكر كاتي الكثير بخصوص ذلك اليوم، لكنها أشارت إلى أنها عندما استيقظت لم تكن تشعر بوجهها، وحاولت عدة مستشفيات “إصلاح” وجه الفتاة دون جدوى، قبل أن يستقر مقام الوالدين على “عملية زراعة وجه جديد”.

وقال والدها روب، إنه تلقى صدمة بعدما أخبرته المستشفى بأن ابنته ستحتاج لعملية “استبدال” الوجه، مضيفا: “لم نكن على علم بهذه العملية ولا نعرف إجراءاتها ومدتها ونتيجتها. كنا مصدومين”.

فيما كشفت كاتي: “عندما شرح لي والدي كل شيء متلعق بالعملية، شعرت بسعادة غامرة لأنني سأكون قادرة على الخروج وعيش الحياة بشكل طبيعي. كنت متحمسة جدا”.

وحصلت ستابلفيلد على وجه جديد، ممنوح من طرف فتاة كانت تدعى أندريا شنايدر، وهي متبرعة ماتت بسبب تعاطي جرعة زائدة من المخدرات.

وقال مستشفى كليفلاند إن العملية شملت إجراءات معقدة، مثل زراعة فروة الرأس والجبهة والجفنين العلوي والسفلي، والعين والأنف والخدود والفكين والأسنان والعضلات والجلد، مضيفا: “كل هذه العناصر تم استبدالها بنجاح”.

وبهذا تكون كاتي قد حصلت على فرصة ثانية في الحياة، حيث أصبح وجهها قادرا على القيام بكل بوظائفه بشكل مستقل للمرة الأولى منذ أكثر من 3 سنوات.

وذكرت رئيسة تحرير مجلة “ناشيونال جيوغرافيك” سوسان غولدبرغ، أن عملية زرع الوجه لم تجر إلا لـ40 شخصا في العالم حتى الآن، مضيفة: “نعتقد أن حالة كاتي كانت هي الرقم 39”.

أخبار

كوريا الجنوبية تنجح في صناعة “شمس إصطناعية”

نشرت

فى

كوريا الجنوبية تنجح في صناعة "شمس إصطناعية"

قال موقع Phys.org البريطاني المتخصص بالأخبار العلمية في 24 ديسمبر 2020 أن نواة الشمس الاصطناعية الكورية الجنوبية، مثل نظيرتها الصينية التي انتهى بناؤها أواخر 2019، يمكن أن تصل إلى درجة حرارة أعلى بكثير من درجة حرارة الشمس لفترات قصيرة من الزمن.

 

وفي يوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020، أصبح المفاعل أول من يولد حالة المادة التي تسمى “بلازما” بحرارة 100 مليون درجة مئوية لمدة 20 ثانية.

 

وتم تصميم المفاعل الكوري الجنوبي لتكرار تفاعلات الاندماج التي تحدث على سطح الشمس في بيئة خاضعة للرقابة على الأرض، وهو في طريقه لإنجاز مهمته على الرغم من أنه لا يزال بعيداً عن الهدف المنشود.

وبحسب سي وو يون، مدير الفاعل، فإن “التقنيات المطلوبة لتحقيق 100 مليون درجة من البلازما بمرور الوقت هي المفتاح لتحقيق طاقة الاندماج ووجودها في درجة الحرارة العالية هذه لمدة 20 ثانية هو نقطة تحول في السباق نحو مفاعلات الاندماج النووية”.

أكمل القراءة

أخبار

عطل مفاجئ يصيب ”ماسنجر”

نشرت

فى

عطل مفاجئ يصيب ''ماسنجر''

تعرض تطبيق “ماسنجر”، التابع لشركة “فايسبوك”، اليوم الخميس 10 ديسمبر 2020، إلى عطل مفاجئ، تسبب في توقف المراسلات بين المستخدمين في عديد البلدان.

وقال مستخدمو التطبيق في عدد من الدول إنهم يواجهون صعوبة في بعث رسائل أو إجراء أو تلقي أى اتصالات عبير التطبيق من أصدقائهم، بينما لم تعلق إدارة فيسبوك بعد عن الأمر.

متابعة

م. م

أكمل القراءة

تكنولوجيا

شركة “kia” تكشف عن أكثر سياراتها العائلية فخامة! (فيديو)

نشرت

فى

شركة "kia" تكشف عن أكثر سياراتها العائلية فخامة! (فيديو)

سربت شركة كيا بعض الصور ومقاطع الفيديو لنموذجها الجديد من سيارات Carnival العائلية بنسختها المعدلة الفاخرة HiLimousine.

وتتميز السيارة الجديدة عن نماذج Carnival الحالية بالعديد من التعديلات التي تمنحها طابع السيارات الفاخرة، مثل العناصر المطلية بالكروم اللماع والتي تغطي قسما كبيرا من الواجهة الأمامية وممتصات الصدمات وفتحات العوادم وحتى قبضات الأبواب وبعض الأجزاء الداخلية في قمرة القيادة، وكذلك التصميم المميز للمصابيح الخلفية التي تمتد على طول باب صندوق الأمتعة.

 

كما حصلت هذه المركبة على واجهة قيادة متطورة ومختلفة كليا عن واجهات القيادة في سيارات Carnival الحالية، تتميز بلوحة لمسية تمتد من أمام السائق حتى منتصفها، وفيها شاشة تعمل كلوحة عدادات وشاشة بمقاس 11 بوصة للتحكم بتقنيات الصوت وتقنيات التكييف ومراقبة محيط السيارة عبر الكاميرات أو تتبع أنظمة تحديد المواقع التي تعتمد على الأقمار الصناعية.

وتأتي هذه المركبة بعدة نماذج، جميعها حصلت على هيكل بطول 5 أمتار و20 سنتيمترا، ارتفاعه 174 سم، وجهزت هذه النماذج بمقاعد مريحة مكسوة بأفخم أنواع الجلود فيها أنظمة تدفئة وتبريد، وجهزت هذه النماذج بشاشة تلفاز بمقاس 21.5 بوصة، وحجرات خاصة لتوفير المشروبات الباردة والساخنة للركاب.

 

تعتمد هذه السيارات على محركات GDI بسعة 3.5 ليتر بعزم 294 حصانا، ومحركات ديزل بسعة 2.2 ليتر وعزم 202 حصان، وعلب سرعة أوتوماتيكية بـ 8 سرعات.

 

https://youtu.be/zMq27Kvjehk
https://youtu.be/iO1FIHrdY1g
المصدر: moto1
أكمل القراءة

فيس بوك

إعلانات

أخبار عاجلة

مقالات حصرية

Scroll Up