تواصل معنا

نشرت

فى

اكتشف العلماء العلامات الأولى للحياة على الأرض، حيث عثر على بقايا متحجرة من الحياة الميكروبية يعود تاريخها إلى 3.22 مليار سنة في حزام باربرتون غرينستون، في جنوب إفريقيا.

ويعتقد الخبراء منذ زمن أن الكائنات البدائية انتقلت من المحيطات التي غطت غالبية الكوكب في ذلك الوقت، إلى أول قارة عملاقة في العالم منذ حوالي 2.7 مليار سنة. ومع ذلك، فإن آخر الأدلة تدفع إلى تقديرات تسبق ذلك الاعتقاد بـ500 مليون سنة.

وقبل 3 مليارات عام، كانت الأرض عالما مائيا يتمتع بجو غني بالميثان، ونتيجة لذلك، تتراكم البكتيريا التي تتغذى على الأوكسيجين بالقرب من الفتحات المجهرية الموجودة في قاع المحيط، وعندما بدأت اليابسة في الظهور، اندفعت أجزاء من قاع البحر إلى السطح.

ولم تكن أول جزيرة عملاقة “كينورلاند”، قد تشكلت بالكامل حتى قبل 2.7 مليار سنة، وظل الخبراء يعتقدون في السابق أن الميكروبات التي تعيش على الأرض تعود إلى ذلك التاريخ.

وعثر على أمثلة من الكائنات التي تعيش على اليابسة، يعود تاريخها إلى 2.7 مليار سنة في موقع مختلف في حزام باربرتون غرينستون، وفقا لموقع “The Scientist”.

ولكن دراسة أجريت العام الماضي، أشارت إلى أن الميكروبات التي عثر عليها في بركان يبلغ من العمر 3.5 مليار عام، في منطقة بيلبارا بأستراليا الغربية ربما عاشت أيضا على اليابسة.

وشملت الأدلة فقاعات محفوظة بشكل جيد، ومحاصرة في سائل ميكروبي لزج وطبقات من الصخور التي شكلتها الكائنات الحية الدقيقة القديمة، ومع ذلك، لم تكن هذه النتائج قاطعة.

أما الآن، فقد اكتشف العلماء بقيادة، مارتن هومان، من المعهد الأوروبي للدراسات البحرية، أول دليل قاطع على الحياة الأرضية القديمة، والذي يوضح أن الحياة كانت موجودة على الأرض منذ 3.2 مليار سنة مضت، بحسب أستاذ علوم الأرض والغلاف الجوي في جامعة ألبرتا في كندا، كورت كونهاوزر، والذي لم يشارك في البحث.

وذكر العلماء في الورقة البحثية التي نشرت في مجلة “Nature Geoscience”، أن “استعمار اليابسة القارية الناشئة عن طريق الحياة الميكروبية كان خطوة تطورية ذات أهمية قصوى في تاريخ الأرض”.

وأضافوا قائلين: “نبلغ هنا عن الأدلة الأحفورية المباشرة للحياة على الأرض قبل 3220 مليون سنة، على شكل حصى جرثومية أرضية تقوم بتجميع تكتلات مائية وحجارة رملية في حزام باربرتون غرينستون جنوبي إفريقيا”.

ونظر العلماء إلى الصخور الرسوبية القديمة التي عليها بصمات من البكتيريا تسمى “الحصيرة الميكروبية”.

ويعتقد العلماء أن هذه الصخور الرسوبية كانت في يوم من الأيام جزءا من نهر دلتا القديم، وتوصل الباحثون إلى هذا الاستنتاج بتحليل نظائر الكربون العضوي والنيتروجين داخل العينات التي اختلفت بشكل واضح عن العينات البحرية، ما يوحي بأن الميكروبات قد طورت أشكالا مختلفة من الأيض لتعيش على الأرض.

المصدر: ديلي ميل

 

إعلانات
اضغط للتعليق

يجب تسجيل الدخول لكتابة تعليق. دخول

أترك تعليق

أخبار

كوريا الجنوبية تنجح في صناعة “شمس إصطناعية”

نشرت

فى

كوريا الجنوبية تنجح في صناعة "شمس إصطناعية"

قال موقع Phys.org البريطاني المتخصص بالأخبار العلمية في 24 ديسمبر 2020 أن نواة الشمس الاصطناعية الكورية الجنوبية، مثل نظيرتها الصينية التي انتهى بناؤها أواخر 2019، يمكن أن تصل إلى درجة حرارة أعلى بكثير من درجة حرارة الشمس لفترات قصيرة من الزمن.

 

وفي يوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020، أصبح المفاعل أول من يولد حالة المادة التي تسمى “بلازما” بحرارة 100 مليون درجة مئوية لمدة 20 ثانية.

 

وتم تصميم المفاعل الكوري الجنوبي لتكرار تفاعلات الاندماج التي تحدث على سطح الشمس في بيئة خاضعة للرقابة على الأرض، وهو في طريقه لإنجاز مهمته على الرغم من أنه لا يزال بعيداً عن الهدف المنشود.

وبحسب سي وو يون، مدير الفاعل، فإن “التقنيات المطلوبة لتحقيق 100 مليون درجة من البلازما بمرور الوقت هي المفتاح لتحقيق طاقة الاندماج ووجودها في درجة الحرارة العالية هذه لمدة 20 ثانية هو نقطة تحول في السباق نحو مفاعلات الاندماج النووية”.

أكمل القراءة

أخبار

عطل مفاجئ يصيب ”ماسنجر”

نشرت

فى

عطل مفاجئ يصيب ''ماسنجر''

تعرض تطبيق “ماسنجر”، التابع لشركة “فايسبوك”، اليوم الخميس 10 ديسمبر 2020، إلى عطل مفاجئ، تسبب في توقف المراسلات بين المستخدمين في عديد البلدان.

وقال مستخدمو التطبيق في عدد من الدول إنهم يواجهون صعوبة في بعث رسائل أو إجراء أو تلقي أى اتصالات عبير التطبيق من أصدقائهم، بينما لم تعلق إدارة فيسبوك بعد عن الأمر.

متابعة

م. م

أكمل القراءة

تكنولوجيا

شركة “kia” تكشف عن أكثر سياراتها العائلية فخامة! (فيديو)

نشرت

فى

شركة "kia" تكشف عن أكثر سياراتها العائلية فخامة! (فيديو)

سربت شركة كيا بعض الصور ومقاطع الفيديو لنموذجها الجديد من سيارات Carnival العائلية بنسختها المعدلة الفاخرة HiLimousine.

وتتميز السيارة الجديدة عن نماذج Carnival الحالية بالعديد من التعديلات التي تمنحها طابع السيارات الفاخرة، مثل العناصر المطلية بالكروم اللماع والتي تغطي قسما كبيرا من الواجهة الأمامية وممتصات الصدمات وفتحات العوادم وحتى قبضات الأبواب وبعض الأجزاء الداخلية في قمرة القيادة، وكذلك التصميم المميز للمصابيح الخلفية التي تمتد على طول باب صندوق الأمتعة.

 

كما حصلت هذه المركبة على واجهة قيادة متطورة ومختلفة كليا عن واجهات القيادة في سيارات Carnival الحالية، تتميز بلوحة لمسية تمتد من أمام السائق حتى منتصفها، وفيها شاشة تعمل كلوحة عدادات وشاشة بمقاس 11 بوصة للتحكم بتقنيات الصوت وتقنيات التكييف ومراقبة محيط السيارة عبر الكاميرات أو تتبع أنظمة تحديد المواقع التي تعتمد على الأقمار الصناعية.

وتأتي هذه المركبة بعدة نماذج، جميعها حصلت على هيكل بطول 5 أمتار و20 سنتيمترا، ارتفاعه 174 سم، وجهزت هذه النماذج بمقاعد مريحة مكسوة بأفخم أنواع الجلود فيها أنظمة تدفئة وتبريد، وجهزت هذه النماذج بشاشة تلفاز بمقاس 21.5 بوصة، وحجرات خاصة لتوفير المشروبات الباردة والساخنة للركاب.

 

تعتمد هذه السيارات على محركات GDI بسعة 3.5 ليتر بعزم 294 حصانا، ومحركات ديزل بسعة 2.2 ليتر وعزم 202 حصان، وعلب سرعة أوتوماتيكية بـ 8 سرعات.

 

https://youtu.be/zMq27Kvjehk
https://youtu.be/iO1FIHrdY1g
المصدر: moto1
أكمل القراءة

فيس بوك

إعلانات

أخبار عاجلة

مقالات حصرية

Scroll Up