تواصل معنا

نشرت

فى

 قضت محكمة أمريكية اليوم الجمعة 13 جويلية 2018، بتغريم شركة “جونسون آند جونسون” العملاقة للصناعات الدوائية بـ4.7 مليارات دولار تعويضا لـ 22 إمرأة نتيجة الاصابة بسرطان الرحم إثر استخدام منتجات مسحوق “التالك” التي تنتجها الشركة.

وتضمن الحكم القابل للاستئناف الصادر من محكمة ولاية ميسوري الأمريكية إلزام الشركة بدفع تعويضات بقيمة 550 مليون دولار، الى جانب غرامة عقابية تعويضا عن الأضرار التي لحقت بالمدعيات بقيمة 4.1 مليارات دولار.

ويأتي هذا الحكم في وقت تمثل فيه الشركة العملاقة للصناعات الدوائية طرفا لنزاع قضائي في حوالي 9000 قضية من بينها قضايا خاصة بمسحوق تلطيف بشرة الأطفال.

وأعربت شركة “جونسون آند جونسون” عن استيائها من قرار المحكمة وقالت إنها تستعد لاستئناف الحكم الصادر بعد ستة أسابيع من رفع الدعوى التي تضمنت مزاعم إصابة عدد من النساء وأسرهن بسرطان الرحم إثر استخدام بودرة تلطيف بشرة الأطفال وغيرها من منتجات “التالك” لعشرات السنوات.

وقال محامي المدعيات إن الشركة كانت على علم بأن منتجات “التالك” التي تنتجها ملوثة بمُركب الأسبستوس منذ السبعينات من القرن العشرين، وانها رغم ذلك لم تحذر المستهلكين من مخاطره.

إعلانات
اضغط للتعليق

يجب تسجيل الدخول لكتابة تعليق. دخول

أترك تعليق

أخبار

الرصد الجوي يحذّر : ضباب كثيف يحجب الرؤية بهذه الطرقات

نشرت

فى

الرصد الجوي يحذّر : ضباب كثيف يحجب الرؤية بهذه الطرقات

أعلن المعهد الوطني للرصد الجوي أنّ الوضع غدا، الخميس 25 فيفري 2021، سيكون ملائما لظهور ضباب محلي بالشمال والمناطق الشرقية وينتظر أن يكون كثيفا خاصة بالمناطق الساحلية والمنخفضات والمناطق المجاورة للسدود والغابات والطرقات، مما يتسبب في انخفاض الرؤية الأفقية إلى ما دون 200 متر.

ومن المنتظر تقشع هذا الضباب تدريجيا بداية من الساعة التاسعة صباحا.

متابعة

قسم الاخبـار

أكمل القراءة

أخبار

جريمة قتل “رحمة لحمر ” .. تفاصيل تقرير الطب الشرعي ومستجدّات القضية …

نشرت

فى

جريمة قتل "رحمة لحمر " .. تفاصيل تقرير الطب الشرعي ومستجدّات القضية ...

كشف بلال التازني، محامي عائلة الفتاة التي تعرّضت للقتل في سبتمبر الفارط رحمة لحمر، في تصريح اعلامي عن المعطيات التي وردت في تقرير الطب الشرعي، حيث قال إنها ماتت نتيجة للخنق من قبل الجاني.

وأضاف التازني، أن الجاني قد اعترف أنه قام باغتصابها، ولكن تقرير الطب الشرعي لا يمكن أن يثبت ذلك لأن جثتها قد تعفّنت نظرا لانها بقيت في الماء طيلة 4 أيام، وبالتالي لا يمكن إثبات أثار الاغتصاب.

 

وأشار  إلى أن قاضي التحقيق بصدد مزيد القيام بالتحرّيات اللازمة في القضية، للكشف عن ملابسات الجريمة، مبيّنا أنه تم الاستماع لعديد الأطراف، من بينهم صديقتها ناجية التي ظهرت في قناة التاسعة وقالت إنها هي من وجدت جثة رحمة رفقة زميل لهم في العمل والذي تم أيضا سماعه، هذا بالإضافة إلى عمّال بناء، وذلك نظرا لوجود شبهات حول تورّط اطراف خارجية في جريمة القتل وفق تعبيره.

 

وتابع أن قاضي التحقيق، قام أيضا بأخذ جميع أرقام الهاتف الموجودة بشريحة رحمة، والتي كانت قد تواصلت معهم قبل قتلها، فضلا عن الأرقام الموجودة في شريحة الجاني للتثبت إن كان هناك أطراف تم التواصل معها في علاقة بالجريمة ام لا.

 

وأوضح في سياق متصل، أنه رغم وجود شبهات حول تحريض القاتل على ارتكاب الجريمة، فإن كاميرات مراقبة، ونتيجة تقرير الطب الشرعي، وأيضا اعترافاته كانت متواترة يعني لا يوجد تضارب في أقواله التي قال إنها وردت مطابقة لنتيجة تقرير الطب الشرعي، وأيضا لا يوجد دليل مادي واحد يدلّ على أن هناك أطراف حرّضت على القتل، وهو ما يؤكّد أن الحادثة صحيحة في انتظار ختم البحث حسب قوله.

 

وأفاد التازني، بأن الحادثة هي عملية براكاج تحوّلت إلى عملية اغتصاب، ثمّ إلى عملية قتل حيث أن الجاني أراد سرقتها ، فأغتصبها وبمحاولتها التصدّي له والدفاع عن نفسها عن طريق الصراخ، قام بخنقها حتى توفيّت، ثم قام برميها في الماء ما تسبب في تعفّن جثتها، مؤكّدا أن الحكم في القضية هو الإعدام.

 

يذكر أن مصادر موثوقة كانت قد أكّدت صدور تقرير الطبّ الشرعي الخاصّ برحمة لحمر.

 

وكانت رحمة لحمر قد تعرّضت للقتل بتاريخ 21 سبتمبر 2020 ، في حين تم العثور على جثتها بمجرى مياه موازية للطريق السريعة رقم 09 في إتجاه العاصمة، بتاريخ 25 سبتمبر من نفس العام.

 

قسم الاخبار

المصدر : الديوان أفم

 

أكمل القراءة

أخبار

المشيشي يشكر سعيّد (التفاصـيل)

نشرت

فى

المشيشي يشكر سعيّد (التفاصـيل)

توجّه رئيس الحكومة هشام المشّيشي بالشكر إلى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، في اتصال هاتفي جمعهما مساء اليوم الاربعاء 24 فيفري 2021، إثر استجابة سمو أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لدعوة رئيس الجمهورية بعدم تنفيذ حكم الإعدام على المواطن التونسي فخري الأندلسي، وتأجيله مع النظر في عقوبة بديلة.

 

وأثنى رئيس الحكومة بالمناسبة على المجهودات المتواصلة لرئيس الجمهورية قيس سعيّد لحماية مصالح التونسيين، داخل وخارج أرض الوطن، ودفاعه المبدئي على الحق المقدس في الحياة.

 

قسم الاخبار

 

متابعة

 

أكمل القراءة

فيس بوك

إعلانات

أخبار عاجلة

مقالات حصرية

Scroll Up